لتقوية رأس المال.. البنك السعودي الفرنسي يعتزم طرح صكوك محلية
الاقتصادي الإمارات -

الاقتصادي – السعودية:

كشف "البنك السعودي الفرنسي" عن عزمه إصدار صكوك من أجل تقوية القاعدة الرأسمالية، تاركاً تحديد عددها وقيمتها لظروف السوق.

وأوضح البنك في بيان له على السوق المالية السعودية "تداول"، أن الصكوك الإضافية ستكون من الفئة (1) بالريال السعودي، مبيناً ان تقوية رأس المال يأتي وفقاً لإطار اتفاقية (بازل 3).

وأشار البنك إلى تعيين "شركة السعودي الفرنسي كابيتال"، كمدير لسجل الاكتتاب ومنسق رئيسي ومدير رئيسي للطرح الخاص المحتمل، لافتاً إلى أن الإصدار يخضع للأنظمة واللوائح ذات العلاقة ولشروط وأحكام الصكوك.

وأشار إلى أن الإعلان لا يشكل دعوة أو عرضاً لشراء أو تملك أو الاكتتاب في أية أوراق مالية، مضيفاً أنه سيعلن عن لمساهميه عن أي تطورات جوهرية أخرى في حينه.

وانبثقت اتفاقية بازل 3 عن اجتماع لجنة "بازل" عام 1974 بمشاركة البنوك المركزية وبنك التسويات الدولي في 13 دولة، بالإضافة لاتفاقيات بازل 1 و2، والتي تهدف جميعاً لتقوية الإشراف على عمل البنوك وزيادة كفاية رأس المال وتقليل مخاطر الائتمان من خلال تقوية ادارات المخاطر وحوكمة الشركات وتحسين مستوى الشفافية والإفصاح في البنوك والمؤسسات المالية على المستوى الدولي.

وانخفض صافي أرباح البنك خلال النصف الأول من 2020 بنسبة 34.9%، إلى 1.12 مليار ريال، مقابل صافي أرباح 1.72 مليار ريال في الفترة المماثلة من 2019.

ووقع "صندوق التنمية السياحي" في سبتمبر (أيلول) الماضي اتفاقية تعاون مع "البنك السعودي الفرنسي" ضمن اتفاقيات الصندوق مع عدد من البنوك لتخصيص 160 مليار ريال لدعم وتسهيل تمويل المشاريع السياحية.



إقرأ المزيد