"جولي" تنفي شائعة ارتباطها بالنجم الكمبودي
ايلاف -

"إيلاف" من بيروت: تنفي المصادر المقربة من النجمة أنجيلينا جولي ما تردد مؤخراً عن علاقة حب تجمعها بالمخرج ومؤلف أغاني الراب الكمبودي براتش لي. وتؤكد على أنها لم تواعد أي شخص منذ انفصالها عن براد بيت في سبتمبر 2016، وأن "لي" هو مجرد صديق تحترم عمله.
وتضيف مصادر موقع DailyMail أنها "ليست بصدد بناء علاقة عاطفية مع أحد في الوقت الحالي، بل تركز على رعاية أطفالها واحتياجاتهم."
 

وكان موقع Hollywood Reporter قد ذكر أنها تواعد مغني راب كمبودي يصغرها بأربع سنوات. مشيراً إلى أن علاقتهما تسير بتطور منذ أن تعرفت به عبر صديقتها لونغ أونغ حين كانت تُصوِّر فيلم First They Killed My Father في كمبوديا. علماً أن مجلة OK! قد ذكرت بدورها أنه يمضي أوقاتاً مع أطفال أنجلينا في منزلها بمنطقة لوس فيليز في مدينة لوس أنجلوس الأميركية. مشيرةً إلى أنعما يتجولان معاً في أسواقٍ ومعابد بمنطقة كمبوديا تاون.

وعليه يبقى خبر ارتباطها بالرجل الجديد مجرد شائعة حتى يتم إثباتها في ظل المصادر التي تنفي صحة هذا الخبر. فهل تلوح قصة حب من بعيد في أول بوادرها، أم أن الأمر لن يتعدى الصداقة؟ يبقى الجواب في جعبة الأيام القادمة.
يشار إلى أن محبو "جولي" أشادوا بحضورها مع ابنها الأكبر إلى حفل غولدن غلوب الأخير

#Angelina_Jolie,#Jennifer #Aniston, Brad Pitt, #75th #GoldenGlobes #Awards pic.twitter.com/gMmBh9i3mO

— Anjali Rajput (@Anjali_mpas) January 8, 2018


إقرأ المزيد