محمد رمضان يعرب عن أمنيته بأداء الصلاة في المسجد الأقصى
صوت الإمارات -
محمد رمضان يعرب عن أمنيته بأداء الصلاة في المسجد الأقصى

علق الفنان محمد رمضان على جزء من مسلسله الجديد "نسر الصعيد" الذي سيعرض في رمضان، بشأن شرطة "الرحاب"، قائلًا "أعشق الرحاب وتحياتي لشرطة الرحاب"، مؤكدا أن المسلسل سيكون أفضل من مسلسلي الأسطورة وابن حلال.

وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامي أسامة كمال، مقدم برنامج "مساء dmc":"، "نفسي أزور فلسطين واصلي في المسجد الأقصى"، متمنيا أن تحل القضية الفلسطينية. ووعد الجمهور أن يكون المسلسل أحسن قصة وسيناريو وحوار قدمتهم الآن، والجمهور سيقول ذلك، ومعنى اسم زين هو جميل الخلق، والشخصية بالفعل لديها انتماء لبلدها.

وتابع "أنني أتمنى أن يأخذ الأطفال والشباب هذه الشخصية قدوة لهم، وبالماضي كان الطفل يرغب في ارتداء بدلة الضابط، ويجب على الآباء أن يزرعون أبناءهم في المجالات التي يتمنون أن يروا أبناءهم فيها. وواصل "الدراما تشكل وجدان الشعوب، ورأينا أفلام الفنان فريد شوقي، كانت هادفة، كما أن الأستاذ أسامة كمال شخصية نفخر بها وليست الدراما والفن فقط يؤثرون في الناس".

وأوضح رمضان، أنه من الشرف أن أقدم أعمال تساهم في رقي أبناء بلدي، وأعد الجميع أن أتغير، لأنه لم يكن لي في بداية الأمر أي اختيار، بسبب سعي للشهرة والاستمرار في العمل. وأشار إلى أنه يملك الآن حرية الاختيار، وجاهز لأي اسئلة من نوعية لماذا اخترت هذا العمل".

وأعلن عن مفاجأة في المسلسل وهي وجود أحمد صالح نجل خالد صالح، مشيرًا إلى أن اختيار نسر الصعيد، يعود إلى أن النسر هو رمز الحماية والأمان، لأن ضابط الجيش وضابط الشرطة وجهان لعملة واحدة، ويحميان الخارج والداخل.

 



إقرأ المزيد