الصلاة على النبي محمد تكفي الهم وتغفر الذنب
صوت الإمارات -
الصلاة على النبي محمد تكفي الهم وتغفر الذنب

من أعظم مطالب الدنيا : "أن يكفيك الله الهم "، ومن أعظم مطالب اﻵخرة أن : "يغفر الله لك الذنب "

وهما مضمونان ومكفولان بكثرة الصلاة والسلام على المصطفى ﷺ بقوله "إذن تُكفَى هَمك ويُغفَر ذَنبك".

صلوا على الحبيب
اللهمَّ صَلِّ وَسَـــلِّمْ وَبَارِك ْعلى نَبِيِّنَـــا مُحمَّدﷺ. إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا، عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا  ﷺ.." واللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ ، وعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى  إبْرَاهِيمَ وعلى ، آلِ إبْرَاهِيمَ إنَّكَ حَمِيدٌ مَجيدٌ . 

وبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ ، وعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَىِ إبْرَاهِيمَ وعلى آلِ إبْرَاهِيمَ ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجْيدٌ ( وَمَا تُقَدِّمُوا لأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ )
 



إقرأ المزيد