"مستعمرة فنانين" في برلين تجد حلولاً مبتكرة لتحمل الإغلاق التام
٢٤ -
حملت إنغريد إهنين هاس المايكروفون في يدها وبدأت تأدية أغنيات لإديت بياف من منزلها في برلين، في مبادرة هي جزء من جهد جماعي للمساعدة على الترفيه على السكان المحتجزين في منازلهم في ألمانيا، بسبب فيروس كورونا.

إقرأ المزيد