لأول مرة منذ اعتقاله.. أسرة «سلمان العودة» تزوره في محبسه
الخليج الجديد -

لأول مرة منذ اعتقاله.. أسرة «سلمان العودة» تزوره في محبسه

نجحت أسرة الداعية السعودي المعتقل منذ سبتمبر/أيلول الماضي «سلمان العودة»، في زيارته، لأول مرة في محبسه.

وقال «عبدالله»، نجل «العودة» في تغريدة له عبر «تويتر»: «اليوم لأول مرة تحققت زيارة أهلي للوالد الشيخ سلمان العودة في سجن ذهبان».

وأضاف: «هو طيب ومفعم بالحياة كعادته. والحمدلله والأجواء إيجابية. ونسأل الله أن يكون الأسوأ قد انتهى».

 

و«ذهبان» هو سجن مركزي ذو حراسة مشددة، يقع على بعد 19 كيلومترا إلى الشمال من وسط جدة، ويعتبر من أكبر السجون في السعودية، وهو من السجون الجديدة بالمملكة، فقد تم إنشاؤه في السنوات العشر الأخيرة.

تأتي هذه الزيارة، كشف «عبدالله»، عن اتصال أجراه الداعية «العودة»، قال فيه إنه «بخير وعافية».

 

والشهر الماضي، أكد «عبدالله»، أنه تم نقل والده إلى المستشفى، بعد تدهور حالته الصحية، محملا النظام السعودي مسؤولية سلامته.

واعتقل «العودة»، منتصف سبتمبر/أيلول الماضي، ضمن حملة اعتقالات قالت السلطات إنها موجهة ضد أشخاص يعملون «لصالح جهات خارجية ضد أمن المملكة ومصالحها»، بينما قال مراقبون إن سبب الاعتقالات عدم استجابة من طالتهم لتوجهات السلطات بالمشاركة في الحملة ضد قطر.

وفي ديسمبر/كانون أول الماضي، أكد «عبدالله» أن السلطات السعودية لا تزال تتكتم على أخبار والده منذ اعتقاله، وأن أخباره مقطوعة عن أسرته تماماً، لافتا إلى أنه «كان هناك فقط في أول اعتقاله اتصالا يتيما تأكدنا منه أنه في المعتقل، وإلا الأمر سيكون أشبه باختفاء قسري».

وأشار إلى أنهم علموا بتواجد والده داخل سجن «ذهبان» بجدة، مضيفا: «حالته غريبة غير قانونية غير مبررة. لا يوجد أية مستندات قانونية ضده، ولا اتهامات أيضا، ولم يتم تعيين أي محامين له».



إقرأ المزيد