فلسطين تستدعي سفراءها بـ4 دول أوروبية شاركت بحفل نقل السفارة
الخليج الجديد -

فلسطين تستدعي سفراءها بـ4 دول أوروبية شاركت بحفل نقل السفارة

قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، الأربعاء، إنها استدعت عددا من سفرائها لدى بعض الدول الأوروبية التي شاركت في احتفال نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس المحتلة.

وأضافت الوزارة في بيان أنها «استدعت سفراءها في كل من رومانيا والتشيك وهنغاريا (المجر) والنمسا للتشاور معهم على إثر مشاركة سفراء هذه الدول في حفل الاستقبال الذي أقيم في وزارة الخارجية الإسرائيلية بتاريخ 13 مايو/أيار 2018 احتفالًا بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس وإعلان القدس عاصمة موحدة لإسرائيل».

وذكرت الوزارة أنها «تعتبر هذه المشاركة مخالفة جسيمة للقانون الدولي ولقرارات الأمم المتحدة العديدة التي تؤكد على أن مدينة القدس هي أرض محتلة منذ العام 1967 وتمنع الدول من نقل سفاراتها إليها».
والإثنين الماضي، افتتحت واشنطن سفارتها في القدس؛ بموجب إعلان الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» في 6 من ديسمبر/كانون الأول 2017، المدينة عاصمة لدولة الاحتلال.

وبالتزامن مع افتتاح السفارة، ارتكب جيش الاحتلال مجزرة بحق متظاهرين سلميين على حدود قطاع غزة، خرجوا للتعبير عن احتجاجهم على نقل السفارة؛ ما أدى إلى استشهاد 62 فلسطينياً وجرح أكثر من 3188 آخرين.

وقوبل إعلان «ترامب» برفض فلسطيني ودولي، أعلن على إثره الفلسطينيون تجميد اتصالاتهم السياسية مع الإدارة الأمريكية، في حين تبنّت الجمعية العامة للأمم المتحدة قراراً يرفض محاولات تغيير الوضع القانوني لمدينة القدس المحتلة.

واختارت واشنطن 14 من مايو/آيار الجاري موعداً لافتتاح سفارتها في القدس المحتلة، والذي يصادف عشية الذكرى السنوية السبعين للنكبة وتهجير (إسرائيل) لما يقارب 760 ألف فلسطيني من ديارهم عام 1948.

 



إقرأ المزيد