الجيش المصري يعلن مقتل 47 مسلحا و5 عسكريين
الخليج الجديد -

أعلن الجيش المصري، مقتل 47 مسلحًا و5 عسكريين بينهم ضابط، في مدينة سيناء (شمال شرقي البلاد).

وقال بيان مصور للجيش، بثه التلفزيون الرسمي ونقله المتحدث العسكري عبر صفحته بموقع "فيسبوك"، إنه تم "عقب قتل 47 تكفيريا تم العثور على عدد من البنادق مختلفة الأعيرة وعبوات ناسفة معدة للتفجير بشمال ووسط سيناء (شمال شرق)".

وأكد البيان مقتل 5 عسكريين، بينهم ضابط، وإصابة 4 جنود آخرين، أثناء الاشتباك، دون تقديم تفاصيل حول مقتل العسكريين، وملابسات وتوقيت قتلهم.

كما أشار إلى إحباط محاولة للهجرة غير النظامية لألف و48 شخصا من جنسيات مختلفة، وتوقيف 158 فردا من "العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائياً والمشتبه بهم".

كما أوضح البيان، تدمير نفقين على الحدود الشرقية بسيناء، و29 مخبئا كانت تستخدمها العناصر الإرهابية، واكتشاف وتفجير 385 عبوة ناسفة تم زراعتها لاستهداف القوات على طرق التحرك بمناطق العمليات.

ولم يحدد البيان العسكري المدة التي جرت فيها تلك العمليات.

ومنذ فبراير/ شباط 2018، يخوض الجيش عملية عسكرية متواصلة بمختلف أنحاء البلاد، ضد تنظيمات مسلحة أبرزها جماعة "ولاية سيناء"، التي بايعت "الدولة الإسلامية" أواخر 2014.

ولم تفلح العملية رغم مرور نحو 15 شهرا، في تحقيق الأمن بالمنطقة، أو وقف نزيف خسائر الجيش والشرطة على يد "ولاية سيناء" الفرع المصري المحلي لتنظيم "الدولة الإسلامية".



إقرأ المزيد