احتفالا بيوم المرأة.. السلطان هيثم يمنح وسام الإشادة لـ5 عمانيات
الخليج الجديد -

الأحد 18 أكتوبر 2020 08:41 ص

منح سلطان عمان "هيثم بن طارق" وسام الإشادة السلطانية لعدد من العمانيات، وذلك بمناسبة يوم المرأة العمانية الذي يصادف الـ 17 أكتوبر/تشرين الأول من كل عام.

وبحسب وكالة الأنباء العمانية، منح السلطان الأوسمة لخمس نساء، حيث قامت حرم السلطان "عهد بنت عبدالله بن حمد البوسعيدي"، بتسليمهن الأوسمة، وذلك خلال الاحتفال الذي أقيم برعايتها بمناسبة يوم المرأة العمانية بقصر البركة بالعاصمة مسقط.

وأشارت الوكالة إلى أن النساء الخمس اللاتي حصلن على الأوسمة، منهن واحدة منحت وسام الإشادة السلطانية من الدرجة الثانية وهي "فاطمة العجمي"، وكيلة وزارة الصحة، وأربع تم منحهن وسام الإشادة السلطانية من الدرجة الثالثة وهن: "عائشة بنت عمر الحبشي، فريدة بنت موسى البلوشي، زهرة بنت سالم العوفي، ويسرى بنت خلف الصبحي".

وذكرت الوكالة العمانية أن حرم السلطان كرمت خلال الاحتفال 50 امرأة عمانية ممن كان لهن دور مشهود في تجسيد شخصية المرأة المثابرة، وأن هذا التكريم يأتي تقديرا منها "حرم جلالة السلطان" للإنجازات الملموسة التي حققتها المرأة في شتى الميادين محليا وإقليميا وعالميا وتأكيدا على الرعاية المستمرة التي توليها السلطنة قيادة وحكومةً وشعبا لتمكين المرأة باعتبارها شريكا أساسيا في تنمية هذا البلد ورفعة شأنه، تحت رعاية سلطان البلاد.

وقالت حرم السلطان في كلمة لها خلال الحفل "لقد نالت المرأة العمانية على مدى الـ 50 عاما الماضية حظا وافرا من الاهتمام والرعاية والتكريم، إيمانا بدورها في المجتمع وبنائه الحضاري واسهاماته في التنمية المستدامة، فحظيت بفرص التعليم والتدريب والتأهيل والعمل، لتشارك بفاعلية في مسيرة البناء والتنمية المعاصرة متزودة بالعلم والمعرفة والثقافة، متسلحة بالقوانين والأنظمة والتشريعات التي حفظت للمرأة العمانية حقوقها، وصانت مكانتها ، لتواكب السلطنة مثيلاتها من دول العالم في إفراد مساحات تمكين مستحقة للمرأة كشريك حقيقي ومؤثر في مسيرات التنمية الحديثة".

وهنأ مجلس الوزراء المرأة العمانية بيومها وأصدر المجلس اليوم بيانا قال فيه "إن احتفال السلطنة بيوم المرأة العمُانية في 17 أكتوبر كل عام يأتي تجسيدا لما تحظى به المرأة منذ فجر النهضة من اهتمام وتكريم دعما لجهودها جنبا إلى جنب مع الرجل في مسارات التنمية الشاملة التي تشهدها البلاد."

وأضاف بيان المجلس "شاركت المرأة بأدوار بناءة في العمل الوطني وتعددت إنجازاتها في مختلف قطاعات العمل بالحكومة والقطاعين العام والخاص كما أنها أدت دورها باقتدار في تمثيل السلطنة بالمحافل الإقليمية والدولية".

يذكر أن يوم المرأة العمانية الذي يصادف 17 أكتوبر/تشرين الأول من كل عام، كان قد أقره سلطان عمان الراحل "قابوس بن سعيد" في أكتوبر/تشرين الأول 2009 وذلك تقديرا للمرأة ودورها في المجتمع.

وتشكل المرأة العمانية نسبة 49.6% من إجمالي السكان العمانيين، وتحظى بتمثيل جيد في كافة القطاعات، وقد حازت سلطنة عمان العام 2018 على المرتبة الأولى في تمكين المرأة من حقوقها، وفقا لتقرير سنوي عن مؤسسة المرأة العربية.

المصدر | الخليج الجديد



إقرأ المزيد