سفارة الدولة في عمان تنظم إجتماع التحالف الدولي ضد تنظيم داعش
وكالة أنباء الإمارات -

الأربعاء، ١٥ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٢:٤٤ ص

عمان في 14 نوفمبر / وام / استضافت العاصمة الأردنية عمان اليوم إجتماع التحالف الدولي ضد داعش" لجنة دعم الإستقرار" برئاسة دولة الإمارات العربية المتحدة و ألمانيا وبمشاركة نحو 100 شخصية من 32 دولة ومنظمة .

و أكد مستشار وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني السفير نواف التل خلال افتتاحه أعمال الإجتماع الذي نظمته سفارة الإمارات في عمان بالتعاون مع وفد وزارة الخارجية والتعاون الدولي أن إستضافة بلاده إجتماعات مجموعة دعم الاستقرار للمرة الثانية هذا العام رسالة واضحة بشأن التزامها الثابت بهزيمة عصابة داعش الارهابية وتثبيت النجاحات وترسيخها في المناطق المحررة.. وشدد على أن النجاحات العسكرية ينبغي أن يواكبها جهود إنسانية وتنموية وسياسية.

وأعرب عن استعداد الأردن لأن تكون بوابة لمشاريع إعادة الاستقرار والإعمار في العراق خصوصا في ظل إعادة فتح معبر الكرامة - طربيل الحدودي بين الأردن والعراق.

بدوره ثمن سعادة السفير سلطان الشامسي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية إستضافة الأردن لهذا الاجتماع الهام ما يعكس جهوده في دعم الاستقرار والسلام في المنطقة.

وأكد التنسيق المستمر بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجميع الدول والمنظمات الدولية على صعيد جهود مكافحة الإرهاب والتطرف وتعزيز مشاريع الاستقرار في المناطق المحررة.

واستعرض الشامسي جهود دولة الإمارات في دعم الاستقرار في المناطق المحررة من عصابة داعش الارهابية لافتا إلى تقديم الإمارات 60 مليون دولار لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لتنفيذ مشاريع الاستقرار في المناطق المحررة في العراق وأوضح أن المساعدات الاماراتية بلغت ما قيمته 250 مليون دولار خلال السنوات الثلاث الأخيرة لصالح النازحين العراقيين.

من جانبه قال السفير الألماني ايكارد بروز إنه مع قرب انتهاء الوجود الجغرافي لعصابة داعش في العراق بالكامل أكد ضرورة بذل جهود مدنية وأمنية وإنسانية منوها إلى أهمية تسهيل عودة النازحين إلى مدنهم المحررة من قبضة التنظيم الإرهابي.

في حين أكد الدكتور مهدي العلاق أمين عام مجلس الوزراء العراقي أن بلاده تتطلع إلى دعم المجتمع الدولي ومساندة جهود حكومتها لنفيذ مشاريع إعادة الاستقرار.. وأوضح أن الحكومة العراقية تولي اهتماما كبيرا لإعادة النازحين وتنفيذ المصالحات المجتمعية وتسريع إزالة العبوات الناسفة وإزالة الألغام فضلا عن إيجاد فرص عمل للشباب في المناطق المحررة.

وبحث الاجتماع آخر تطورات العمليات العسكرية ضد عصابة داعش الإرهابية في العراق وجهود إعادة الاستقرار وتثبيته والوقوف على المسائل الإنسانية المتصلة بعمليات التحرير وتقديم الخدمات الأساسية للنازحين العائدين إضافة إلى مساعي التحالف تجاه مكافحة تنظيم داعش إعلاميا وفكره الظلامي علاوة على مناقشة سبل دعم الاستقرار في مدينة الرقة المحررة.

- مل -

وام/عاصم الخولي



إقرأ المزيد