«طلبات» تنمو وتكبر في دبي
البيان -

قصة جديدة ملهمة من قصص النجاح، ترسم سطورها «طلبات»، منصة توصيل الطعام والتجارة الإلكترونية الرائدة في المنطقة، والتي كثفت نشاطها في الإمارات، وجعلت من مركزها في دبي، أضخم مركز محلي من نوعه في المنطقة، بصفتها محور الوصل الرئيس بين الشرق والغرب، ومركز الابتكار وطرح الأفكار الجديدة في المنطقة.

تعود بدايات «طلبات» إلى عام 2004، حين تأسست بدايةً على يد رائد أعمال كويتي شاب، لتتحول إلى قصة نجاح مُلهمة للشباب في جميع أنحاء المنطقة.

وفي عام 2012، توسعت الشركة لتشمل الإمارات وعُمان والبحرين، قبل أن تستحوذ عليها عام 2015، شركة «دليفري هيرو» الألمانية، الرائدة عالمياً في مجال طلب الطعام عبر الإنترنت وأجهزة المحمول، في صفقة بلغت قيمتها 170 مليون دولار، لتصبح الشركة اليوم، من أضخم منصات طلب الطعام عبر الإنترنت، مع حضورها الواسع في تسع أسواق، تشمل: الإمارات والكويت والسعودية والبحرين وعُمان وقطر والأردن ومصر والعراق.

وحرصت «طلبات» دائماً على توفير منصة توصيل تتميز بالكفاءة وسهولة الاستخدام في الوقت ذاته، واعتمدت في ذلك على مكانتها الرائدة في مجال تكنولوجيا الطعام. ويصل عدد موظفي الشركة اليوم، إلى ما يزيد على 300 موظف مختص في مجالي المنتجات والتكنولوجيا من مركزها في الإمارات، وهو أضخم مركز محلي من نوعه في المنطقة.

وأكد جيريمي دوتي نائب رئيس «طلبات» في الإمارات، أن الإمارات هي أرض الفرص، وتحقيق النجاح بامتياز، وأن وجود مقر «طلبات» الرئيس في الدولة، يعتبر خياراً مثالياً للتوسّع والابتكار والنمو، وينسجم مع الرؤى المُلهمة لقادتها الذين يوفرون الخطط والسياسات الكفيلة بتسهيل جهود التحول الرقمي، وتكامل الذكاء الاصطناعي في المنطقة.

وأوضح لـ «البيان»، أن شركة «دليفري هيرو» الألمانية، الرائدة عالمياً في مجال توصيل الطعام، استحوذت على منصة «طلبات» في عام 2015. وفي أغسطس 2020، أعلنت البورصة الألمانية، إدراج شركة «دليفري هيرو» في مؤشر «داكس» الرائد في السوق الألمانية.

وكانت «دليفري هيرو»، التي تأسست عام 2011، قد أعلنت عن الاكتتاب الأولي العام في يونيو 2017، وجرى إدراجها في مؤشر «إس داكس»، خلال ثلاثة أشهر فقط، لتدخل في ما بعد في تداولات مؤشر «إس داكس» في يونيو 2018.

عامل إكسبو

وقال دوتي إنه فيما تحتفظ «طلبات» في الوقت الراهن بتفاصيل خططها الخاصة بـ «إكسبو 2020 دبي»، إلا أنه يؤكّد أن الشركة تستعد للإعلان عن المزيد من المعلومات والتفاصيل في وقت قريب.

وأضاف: يمكنني القول بأنه تم اختيار «طلبات»، لتكون منصة توصيل الطعام الإلكترونية الرسمية لـ «إكسبو 2020 دبي»، في العام الماضي، وبأنّنا سنحظى بمساحتنا الخاصة المكونة من طابقين على أرض المعرض، حيث سنستعرض أحدث مفاهيمنا للمطابخ السحابية، والروبوتات والمركبات ذاتية القيادة، وغيرها الكثير، ويستضيف الجناح الخاص بنا، مجموعة من المطاعم التي تُقدم المأكولات الطازجة، فضلاً عن الأعمال الفنية المتميزة.

وتابع: كما سنقدّم العديد من خيارات توصيل الطعام، من خلال السكوترات الكهربائية وطائرات الدرون، إلى جانب الخيارات المتاحة لمواقع استلام الطعام، من أكشاك «طلبات» المنتشرة بشكل استراتيجي في جميع أنحاء «إكسبو»، لتوفير المزيد من الراحة. ونطمح إلى منح الزوار تجربة متميزة للاستمتاع بخدمات «طلبات»، ضمن المساحة المخصصة لنا في المعرض.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App


إقرأ المزيد