هل اكتئاب جون سينا هو سبب انفصاله عن نكي بيلا؟!
سبورت 360 -

نجح المدافع الألماني بينديكت هوفيديس أخيرا في تسجيل أول مشاركة في مباراة كاملة مع يوفنتوس منذ إنضمامه لهم الصيف الماضي معارا من شالكة الألماني، المدافع صاحب ال30 عاما قضى الفترة الماضية كلها مصابا ولم يظهر سوى في 68 دقيقة سابقة في نوفمبر الماضي أمام كروتوني قبل أن يتعرض لإنتكاسة جديدة

أصبح هوفيديس جاهزا وشارك مباشرة في مباراة الليلة أمام سامبدوريا كأساسي حيث يحصل على ثقة المدرب ماكسيميليانو أليجري عندما يصبح مستعدا للمشاركة وكان الألماني عند حسن ظن مدربه به حيث نجح في تسجيل هدف فريقه الثاني في المباراة بجانب أداءه المميز الذي ساعد زملاءه على الخروج بشباك نظيفة

أشرك أليجري  مدافعه المخضرم على الناحية اليمنى في مركز الظهير الدفاعي بأدوار ظن البعض أنها ستكون مشابهة لتلك التي كان يقدمها أندريا بارزالي عندما يعتمد عليه المدرب الإيطالي في تلك الطريقة 4-4-2 التي تتحول إلى 3-5-2 في الحالة الهجومية

ولكن الليلة أضاف هوفيديس إلى هذا المركز بعدا هجوميا فكان يتحرر قليلا من الإلتزام بمركزه كقلب دفاع وينطلق ليصبح لاعب خط وسط ثالث بجانب ميراليم بيانيتش قبل خروجه وسامي خضيرة في حالة الضغط على لاعبي سامبدوريا وذلك لتعطيل بناء الهجمات قبل أن تولد، أضاف هذا بعدا دفاعيا جديدا على تشكيلة يوفنتوس كان يفتقده الفريق في السابق

وإستكمالا لحالة التحرر فإن هوفيديس كان يقوم بأدوار هجومية وهذا ما ظهر في الهدف الذي سجله في المباراة بعد متابعة لعرضية من دوجولاس كوستا، في بداية الهجمة كان هوفيديس متمركزا على حدود منطقة الجزاء ليستقبل تمريرة من الجناح كوادرادو ويرسل تمريرة إلى باولو ديبالا الذي وضع الكرة لكوستا في المساحة

Some German Dude makes it 2-0 for Juve,

Howedes gets his first Serie A goal… and look who is the one with a pinpoint cross….

⚡️⚡️⚡️⚡️⚡️⚡️⚡️⚡️#JuveSamp pic.twitter.com/xM5Rjw15XT

— ⚫𝓟𝓲𝓷𝓽𝓾𝓻𝓲𝓬𝓬𝓱𝓲𝓸⚪ (@juvegalaxy) April 15, 2018

تحركات هوفيديس كانت مميزة في هذا الهدف فبدلا من الوقوف والعودة إلى الخلف أكمل طريقه نحو المرمى فتمركز داخل منطقة الجزاء بعد أن هرب من الرقابة ووضع الكرة في الشباك بكل سهولة

إجمالا قام هوفيديس بإبعاد الكرة عن مناطق الخطورة في خمس مناسبات وأعترض الكرة ثلاث مرات، أرسل عرضيتين كانتا صحيحتين ومرر 66 تمريرة بنسبة دقة وصلت 89% والتسديدة الوحيدة التي أطلقها على المرمى كانت الهدف

حصل المدافع الألماني على إنذار في الدقيقة 52 إضافة إلى خطأ في إعادة الكرة بصدره إلى زميله الحارس جيانلويجي بوفون كاد يكلفه الشباك النظيفة لولا تألق العنكبوت الإيطالي

أظهرته هذه المباراة والمستوى المميز الذي قدمه هوفيديس السبب الذي كان دائما ما يجعل أليجري يضعه في تشكيلته فور جاهزية اللاعب من الإصابة ورغم غياب اللاعب عن المباريات لأكثر من 5 أشهر إلا أنه عاد وقدم مباراة مميزة أستحق عليها تقييم يصل إلى 8 من 10



إقرأ المزيد