مورينيو يوضح أسباب منح بوجبا شارة القيادة
سبورت 360 -

انتهى سوق الانتقالات الصيفية في الدوري الإنجليزي الممتاز لعام 2018 في منتصف ليل الخميس الجمعة ، والذي شهد عشرات الصفقات التي كان بعضها متوقع منذ أشهر ، لكن البارز هو عدم تحرك الأندية الكبيرة لاجراء ما كان ينتظر منها هذا الصيف.

وأنفقت الأندية الإنجليزية أكثر من مليار جنيه استرليني هذا الصيف للسنة الثالثة على التوالي ، في ظل تساؤلات حول قدرة تشيلسي بقيادة مدربه الجديد ماريتسيو ساري على تقديم ما هو مأمول منه في الموسم الجديد دون صفقات كبيرة ومؤثرة.

وتعاقد فريق البلوز مع أربع لاعبين فقط خلال سوق الانتقالات الصيفية وأولهم جورجينيو من نابولي الإيطالي ، روبرت جرين دون مقابل في صفقة انتقال حر ، ماتيو كوفاتشيتش على سبيل الإعارة من ريال مدريد ، وحارس المرمى كيبا أريزابالاجا مقابل 80 مليون يورو.

ويعتبر إيفرتون من أنشط أندية الدوري الإنجليزي التي تحركت في سوق الانتقالات الصيفية ، حيث أجرى ست صفقات تعتبر ناجحة وخصوصاً على الصعيد الدفاعي وفي خط الوسط ، وآخرها ثلاث صفقات من برشلونة بضم لوكاس ديني، أندريه جوميز وييري مينا.

وأجرى ليستر سيتي سبع صفقات هذا الصيف لتعزيز صفوفه وتجنب اخفاقات الموسم الماضي ، ومن هذه الصفقات ريكاردو بيريرا (بورتو)، جوني إيفانز (وست بروميتش)، جيمس ماديسون (نورويتش سيتي)، داني وارد (ليفربول)، رشيد غزال (موناكو)، فيليب بينكوفيتش (دينامو زغرب) وكاغلار سويونكو (فرايبورج).

ويبقى أن نشاهد ما إذا كان المدير الفني لنادي ليستر سيتي سيكون قادراً على فرض فلسفته على هذه الصفقات التي جاءت من مختلف الدوريات الأوروبية ، وهو ما ينطبق على آرسنال بقيادة مدربه الجديد أوناي إيمري الذي أجرى خمس صفقات وهي ستيفان ليختشتاينر (يوفنتوس)، بيرند لينو (باير ليفركوزن)، سوكراتيس باباستاتوبولوس (دورتموند)، لوكاس توريرا (سامبدوريا)، ماتيو جيندوزى (لوريان).

وتبقى الصفقات التي قام بها ليفربول خلال الصيف الجاري علامة فارقة وناجحة بكل المقاييس على الورق ، وخصوصاً من حيث تعزيز مركز حراسة المرمى بالتعاقد مع أليسون بيكر من روما الإيطالي ، فضلاً عن جلب مزيد من التعاقدات التي ستكون كفيلة بزيادة قوة وسط الميدان بالتوقيع مع فابينهو من موناكو الفرنسي ونابي كيتا من صفوف لايبزيج الألماني وشيردان شاكيري من ستوك سيتي.

ومع اكتمال تشكيلة مانشستر سيتي من الناحية الدفاعية والهجومية ، فقد قام بطل الدوري الإنجليزي في الموسم الماضي بالتعاقد مع عدد من المواهب واللاعبين الشباب ، في حين أن الصفقة الأبرز تبقى بالتوقيع مع النجم الجزائري رياض محرز الذي أثبت علو كعبه في المناسبات الكبيرة خلال السنوات الماضية التي قضاها مع ليستر سيتي ، حيث توج بلقب البرايمرليج في موسم 2015-2016.

وعلى الجانب الآخر ، فقد تعاقد مانشستر يونايتد مع ثلاثة لاعبين فقط ، بما في ذلك ديوجو دالوت من بورتو البرتغالي بموجب عقد مدته خمس سنوات مع إمكانية تمديده لعام آخر ، فيما كان البرازيلي فريد ثاني صفقات الشياطين الحمر من شاختار دونيتسك ، حيث وقع عقداً لمدة خمس سنوات مع خيار التمديد لسنة أخرى، فيما يعتبر حارس المرمى لي جرانت آخر صفقات اليونايتد من ستوك سيتي بعقد لمدة عامين.

وغاب توتنهام تماماً عن المشهد في سوق الانتقالات الصيفية بحيث لم يتعاقد مع أي لاعب ، على عكس وست هام يونايتد الذي يعتبر أنشط الأندية في العاصمة لندن ، والذي تعاقد مع فريق كامل من اللاعبين وهم ريان فريدريكس (فولهام)، عيسى ديوب (تولوز)، لوكاس فابيانسكي (سوانزي ستي)، جاك ويليشير (آرسنال)، أندريه يارمارلينكو (دورتموند)، فابيان بالويبينا (كورينثيانز)، فيليبي أندرسون (لاتسيو)، زاندي سيلفا (فيتوريا دي جيمارايش)، لوكاس بيريز (آرسنال)، كارلوس سانشيز (فيورنتينا).

للتواصل مع الكاتب ..

الإيميل .. [email protected]



إقرأ المزيد