مبادرات رياضية جماعية لمواجهة فيروس"كورونا" في الإمارات
صوت الإمارات -
مبادرات رياضية جماعية لمواجهة فيروسكورونا في الإمارات

طغت المبادرات الرياضية الجماعية على الفردية في الإمارات لمواجهة تحدي فيروس كورونا، حيث نظمت مؤسسات رياضية عدة بالدولة هذه المبادرات، بمشاركة عدد من نجوم الرياضة، الذين حرصوا على المساهمة في مكافحة الوباء، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أو من خلال الأعمال التطوعية والتوعوية.

وتضمنت المشاركات، تشجيع شرائح المجتمع على ممارسة الرياضة المنزلية، وتقديم العون للفئات المتعففة، والمساعدة للجهات المعنية بتوفير الخدمات الصحية في مراكز الفحص الطبي.

وكانت مبادرة "خلك نشيط وخلك سليم" التي أطلقها مجلس دبي الرياضي، الأبرز حيث اجتذبت أكثر من مليون ونصف المليون مشجع، واستقطبت نجوم الرياضة العالمية، لويس فيجو وكريم بنزيمة وأشرف حكيمي ونيكولاس أنيلكا وغيرهم.

وتعتمد المبادرة التي أعلن عنها المجلس في 19 مارس/آذار الماضي، على تقنية "لايف فيديو ستريمنج" على شبكة الإنترنت، التي تمكن المستخدمين من استئناف التدريب الرياضي اليومي في خصوصية تامة في منازله.

وكذلك "الماراثون المنزلي" للمحافظة على الجسم السليم وتقوية نظام المناعة، ومبادرة "مضمارك في بيتك" لعشاق الدراجات الهوائية، كما أطلق بوابة خاصة بالفعاليات الرياضية الافتراضية.

وقام المجلس أيضاً، بدعم منظمة أبطال الأمل "هيروز أوف هوب" المجتمعية، لتقديم خدمات التدريب لفئة أصحاب الهمم من خلال فريق متخصص يضم أكثر من 30 مدرباً من المؤهلين.

مبادرات مجلس دبي

وخلال شهر رمضان المبارك، أعلن مجلس دبي الرياضي، عن إطلاق عدة تحديات رياضية افتراضية، مثل الجري مسافة 5 كم، وتحدي "رمضان مبارك".

وفي العاصمة أبوظبي، وجه الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، بوضع منشآت الأندية الرياضية تحت تصرف برنامج "معا نحن بخير"، لتعزيز صور التضامن والتلاحم المجتمعي.

كما نظم مجلس أبوظبي الرياضي، بطولته المفتوحة للشطرنج، بطريقة اللعب عن بعد عبر تقنية "الاتصال المرئي".

ونظم بطولة الأساتذة الدولية للشطرنج عن بعد، بالتعاون مع نادي أبوظبي للشطرنج والألعاب الذهنية، وشارك فيها أكثر من 600 لاعب من نخبة النجوم المصنفين عالمياً.

ونظم المجلس أيضاً سباق الجري في البيت، مع إتاحة الفرصة للتسجيل من خلال ربط تقنيات مختلف ساعات اليد الرياضية بالنظام المعمول به.

وأكدت وكالة أنباء الإمارات، أنه تفاعل مع هذا السباق 1106 مشاركين، ومنهم 154 متسابق سعودي.

 

وأطلق "طواف الإمارات" برعاية مجلسي أبوظبي ودبي الرياضيين، تحدي مبادلة الافتراضي الرمضاني للدراجات الهوائية في 24 أبريل/نيسان الماضي على مدى 3 أسابيع.

وفي مجلس الشارقة الرياضي، تم إطلاق المبادرة الرياضية الافتراضية على مدار شهر تزامناً مع يوم الصحة العالمي، واشتملت على رياضات الجري والمشي وركوب الدراجات الهوائية والخيل والسباحة.

ونظم المجلس أيضا فعالية "جري رمضان الافتراضية"، في الوقت الذي تواصلت فيه للعام الخامس على التوالي فعاليات مبادرة "رياضة قبل الإفطار الافتراضية".

وأطلق اتحاد الإمارات للجوجيتسو مبادرة "أوسس" التطوعية التي ساهمت في تقديم آلاف الوجبات بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر.

وساهم اللاعبون بالتطوع لتقديم المساعدة في القطاع الصحي بالتعاون مع هيئة صحة في مراكز الفحص الطبي، كما رفع الاتحاد شعارات مهمة مثل "عيدك في بيتك" كخلفية لبطولته التنشيطية التي أقامها مطلع الأسبوع الجاري بمشاركة نجومه وأبطاله الدوليين.

 

مبادرات كروية

وفي كرة القدم، تطوع لاعبون وحكام لدى المراكز الصحية للمساعدة في أعمالها، ومساندتهم في إجراء فحوصات كورونا.

وأطلق الاتحاد أيضا مبادرتي "بطولتنا سلامتكم"، و"أتعهد" لتوعية أفراد المجتمع بالتقيد بالإجراءات الاحترازية.

وتطوع حارس منتخب الإمارات لكرة القدم، علي خصيف، في مركز المسح الوطني لفحص فيروس كورونا بالفجيرة.

كما تطوع فيصل الكندي وبعض زملائه بمنتخب الجوجيتسو، للمساعدة في مركز الفحص بمدينة زايد الرياضية.

وبث الدراج الإماراتي وبطل العالم، محمد البلوشي، تدريباته اليومية عبر إنستجرام، لتوجيه الرسائل الوقائية، والتوعية بأهمية الرياضة المنزلية.

قـــــــــــــــد يهمــــــــــــــــك أيضـــــــــــــــــا
رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم يُشيد بمنتخب بلاده في "خليجي 24"

بطولة خليجي 24 تتسبب في تأجيل 3 جولات من الدوري الإماراتي

 



إقرأ المزيد