عناوين الصحف الإماراتية ليوم الأثنين 29-04-2019
-

 اكدت صحف الامارات فى افتتاحياتها اليوم ان مشاركة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، في منتدى "الحزام والطريق للتعاون الدولي" في العاصمة الصينية بكين كانت تأكيداً لجهود الدولة في سياستها القائمة على الانفتاح والتعاون المشترك.

كما تناولت الصحف الوضع فى السودان.

فتحت عنوان "تجارة العالم في دبي" قالت صحيفة البيان ان دولة الإمارات تحظى بثقة عالية من كبرى شركات الاستثمار العالمية، كما تحظى بموقعها الاستراتيجي والبنية التحتية عالية الكفاءة التي تملكها وتاريخها الطويل كمحطة التقاء رئيسية للتجارة العالمية.

واشارت الى تاكيدات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" بهذا الشان بمناسبة حضور سموه منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي في العاصمة الصينية بكين، حيث أطلق سموه في المنتدى مشروع مجمع «سوق التجّار» العملاق، الذي سيتم إنشاؤه في دبي على امتداد شارع الشيخ محمد بن زايد مقابل منطقة «إكسبو» على مساحة 20 مليون قدم مربع، والذي من المقرر أن تصل مساحته الإجمالية الصافية إلى 60 مليون قدم مربع .. المشروع الكبير الذي يؤكد دور ومكانة دولة الإمارات كشريك استراتيجي رئيس في المشروع الصيني العالمي العملاق «الحزام والطريق»، ومحطة عالمية محورية لطريق الحرير في دبي.

وخلصت الى ان المشروع سيدعم مكانة دبي كمركز عالمي ورئيسي لالتقاء حركة التجارة العالمية، وقد قامت شركات عالمية بحجز أماكنها في المشروع باستثمارات بمليارات الدولارات، وسيضم «سوق التجار» مستودعات لوجستية ضخمة، ومنافذ تجارية للبيع بالجملة، ترسيخاً لإسهام المنطقة الحرة في جبل علي بدعم حركة التجارة على المستويين الإقليمي والعالمي.

وتحت عنوان " الإمارات تدعم التوجهات الدولية الهادفة" قالت صحيفة الوطن ان مشاركة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، في منتدى "الحزام والطريق للتعاون الدولي" في العاصمة الصينية بكين كانت تأكيداً لجهود الدولة، وهي اتجاه ثابت وراسخ في سياستها القائمة على الانفتاح والتعاون المشترك في كل جهد تنعكس منافعه على الجميع.

وخلصت الى ان جهود الإمارات وتجربتها الحضارية لم تكن يوماً إلا نتاج إيمان قوي بالقدرة على الإنجاز، وفي وطن قام على القيم والانفتاح والشفافية، ودائماً تضع الإمارات تجربتها لتكون مورداً ينهل منه الأشقاء والأصدقاء سبل التقدم والنجاح، لأنها وطن يريد الخير لجميع شعوب ودول العالم، ومن هنا فهي تتقدم كل مسعى عالمي يمكن أن تكون فائدته تعم جميع الأمم.

صحيفة الخليج وتحت عنوان " السودان على الطريق الصحيح" قالت ان التطورات على الساحة السودانية تبشر بالخير، والعلاقات بين المجلس العسكري الانتقالي و«قوى الحرية والتغيير» التي تقود الحراك الشعبي تتجه نحو الاتفاق على المرحلة الانتقالية بالوسائل الديمقراطية المؤدية إلى تولي سلطة مدنية مقاليد الحكم بالتعاون مع المجلس.

واضافت ان هذا الإنجاز الذي أعلن عنه أمس بالتوصل إلى اتفاق على تشكيل مجلس سيادة مشترك يعد خطوة مهمة على طريق انتقال السودان إلى مرحلة التغيير المنشودة، ما يبعد مخاطر عودة فلول النظام السابق أو أية محاولة لإعادة عقارب الساعة إلى الوراء، من خلال اللعب على أية خلافات أو تباين في وجهات النظر بين الجماهير السودانية والمجلس العسكري الذي أطاح نظام البشير وخلّص السودان من «جماعة الإخوان» التي ابتلي بها السودان على مدى ثلاثين عاماً، كانت الأسوأ والأشد قتامة.

وخصلت الى انه من البديهي ان يحظى تكامل الإرادة الشعبية مع إرادة القوات المسلحة بالتقدير والدعم من الدول العربية الشقيقة، خصوصاً من دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية حيث بادرتا إلى تقديم ثلاثة مليارات دولار تعين الشعب السوداني على تجاوز المرحلة الدقيقة التي يعيشها، وهو واجب وطني وقومي، وهو تقدير للدور الذي يلعبه الشعب السوداني تجاه قضايا أمته.

-خلا-