عناوين الصحف الإماراتية ليوم السبت 07-08-2021
وكالة أنباء الإمارات -

السبت، ٧ أغسطس ٢٠٢١ - ٩:٤٥ ص


ابوظبي فى 7 اغسطس / وام / قالت صحيفة الخليج ان السادس من أغسطس يوم ليس كغيره من الأيام في ذاكرة الوطن الحبلى بالإنجازات؛ إذ يحمل معنى آخر، ويختصر حكاية عمرها 50 عاماً، بدأت أول فصول تميزها في عام 1966 مع تولي المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مقاليد الحكم في إمارة أبوظبي، ليبدأ مهمة وضع حجر الأساس لصرح الاتحاد، تمهيداً لمستقبل زاخر، ومسيرة تنموية شاملة، لتصبح دار زايد اليوم إحدى أفضل دول العالم.

واضافت فى افتتاحيتها اليوم تحت عنوان "القائد المؤسس" ان أبانا زايد الذي استبشرت الإمارة خيراً حين توليه مقاليد حكمها، كان حلمه أكبر حيث شيّد صرح الاتحاد، وأعلى مع إخوانه القادة المؤسسين بنيانه ليطال السماء، ولتحقق الإمارات خلال فترة قصيرة مكانة متقدمة متصدرة المؤشرات العالمية، بفضل رؤيته التي وضعت الإنسان في صميم الخطط التنموية.

وخلصت الى ان الحديث عن والدنا زايد أصعب من أن تختصره الكلمات بمقالة أو رواية أو موسوعة.. فإنجازاته وإرثه حاضران فينا، ويشكلان تاريخنا الذي كتبه بأحرف من ذهب، بإنجازات كان عمادها الصحة والتعليم ثم طالت مختلف المجالات، وهو إذ رحل عنّا بجسده، فإنه لا يزال يعيش بيننا بذكراه العطرة، ورؤياه التي مهدت لنا طريق النجاح نبراساً نهتدي به.

وتحت عنوان " ليبيا والاستحقاق الانتخابي الآمن" قالت صحيفة البيان " لم يعد يفصل ليبيا سوى أقل من 5 أشهر لتنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية، وإنهاء مرحلة انتقالية نحو مؤسسات شرعية يختارها الليبيون، ستشكل بداية مرحلة البناء والنماء وفق دولة القانون، ولكن ذلك لن يتحقق من دون توفر بيئة السلام، وإيجاد الحلول المناسبة للإشكالات القانونية المرتبطة بالاقتراع، وحلها في أقرب وقت، بما يضمن استعادة وحدة وقوة كل مؤسسات الدولة الليبية".

واعتبرت ان تنظيم الانتخابات في موعدها المحدد سلفاً، يتطلب من جميع الأطراف الانطلاق من مصالح الوطن والشعب، والارتقاء إلى مستوى مسؤوليتهم، واستكمال الخطوات الدستورية، بإنجاز القاعدة الدستورية للانتخابات في أقرب الآجال مشيرة الى ان هناك مؤشرات إيجابية بانفراج الأزمة السياسية، وتجاوز كل المنعرجات الصعبة لإقامة دولة مؤسسات، حيث أن نقاط التقارب أكثر من نقاط الاختلاف.

وخلصت الى إن المرحلة الراهنة تتطلب تماسك المجتمع، وقوة الدولة، بترسيخ العقيدة الوطنية، التي تعد مذهباً أساسياً في بناء الأوطان ونبذ العقائد السياسية، التي فتتت البلاد سياسياً واجتماعياً، وضربت الهوية الجامعة، وأعاقت الحل السياسي.

وام/إسلامة الحسين




إقرأ المزيد