مسابقة ملكة جمال السياحة تُثير حالة من الغضب بين المشتركات
صوت الإمارات -
مسابقة ملكة جمال السياحة تُثير حالة من الغضب بين المشتركات

تمّ اختيار ملكة جمال بريطانيا، سافرون هارت، كواحدة من بين خمس فتايات اللائي تم اختيارهن للحصول على الجائزة الكبرى لملكة جمال السياحة العالمية في ملقا، حيث تم إلغاء نهائيات المسابقة وبدأها مرة أخرى، فبعد تأهل المتسابقات للدخول على المسرح وإعلان الفائزة، أعلن مقدمو العرض إلغاء المسابقة بسبب وجود خلل في أجهزة الكمبيوتر مما تسبب في خطأ بالدرجات.

وعبرت هارت، 27 عاما، عن شعورها والمشتركات بالأشمئزاز والحرج مما حدث، مؤكدة أن فريق العمل لم يقدم لهن أي اعتذار، حيث قالت " أنا لست خاسرة، أشعر فقط بالأشمئزاز لأننا كنا جميعا نتعامل بشكل مروع".

ورفضت نصف المتسابقات العودة إلى المسرح حين توجهت ملكة جمال كولومبيا للتويج بلقب ملكة جمال السياحة العالمية 2018، أمام مقدم محرج وجمهور مصدوم، وتضيف سافرون " كنت في صدمة حتى أنني لم أصدق حدوث هذه المهزلة، كما غضبت الفتايات الأخريات، وكان الجميع محرج، والناس يبكون، أنا وأمي أنفقتا 7 الآلاف جنيه استرليني، واخذنا ثلاثة أسابيع إجازة من العمل للسفر للمشاركة في المسابقة، حيث كنا نود الحصول على تجربة الثقافات المختلفة، ولكن بدلا من ذلك كنت أتدرب طوال النهار والليل في وقت محدد وفقا للمروج".

واشترت سافرون ملابس بقيمة 3 الاف جنيه استرليني للمسابقة، بينما افتخر والديها بها، و4 الاف جنيه استرليني تذاكر طيران والانضمام لشاطئ ملقا، ومنذ وصولها قضت الوقت في التدريبات المكثفة، وكانت تقضي وقت فراغها وفقا لما يحدده الكفيل، كيرغايا بروسبك، وهي الشركة التي بنت فندق سويس جاردين.

وواصلت هارت" لم أمانع كل العمل والجولات، كنت متحمسة لتمثيل بريطانيا في هذا الحدث العالمي، وحين أصبحت من بين آخر 5 متسابقات كنت سعيدة".

تم استدعاء الفتايات للحديث على خشبة المسرح بينما كان شخص ما ينتزر خلف الكوليس يشير إلى مقدمي العرض، ثم قال مقدمو العرض إن هناك خا فني وإنهم سيعيدون تسمية المتأهلات إلى المرحلة النهائية.

وذكرت هارت "تركونا نقف على خشبة المسرح لمدة 20 دقيقة، وتم استبعادي بجانب ملكة جمال بنما وفنزويلا، وصعدت فقط 18 فتاة على خشبة المسرح أثناء التتويج، رغم أن الخطأ لم يكن خطأ ملكة جمال كولومبيا".

وانفجرت جورجينا روازس، ملكة جمال فنزويلا، في البكاء، وقالت" شعرت بالإهانة لأن مسابقة ملكات الجمال جزء من ثقافتنا الوطنيةن وتركت عائلتي وهي تبكي، وما حدث كان سخرية وغير عادل".

وقالت المتحدثة باسم مسابقة ملكة جمال بريطانيا " أوضح بيان اللجنة أن هناك خلل في الكمبيوتر، ولكن كان لديهم الحسابات اليدوية الفورية لتحديد الخمس الأوائل".



إقرأ المزيد