ابنة ستيف غوبز تخطف الأنظار بأناقتها في ملابس الفروسية
صوت الإمارات -
ابنة ستيف غوبز تخطف الأنظار بأناقتها في ملابس الفروسية

شوهدت الوريثة إيف غوبز، البالغة من العمر 19 عاما، والابنة الأصغر لستيف غوبز الإمبراطور مؤسس عملاق التكنولوجيا "آبل"، وقد تركت هاتفها مدسوسا في حزامها أثناء حضورها مهرجان الشتاء للفروسية في ولينغتون بولاية فلوريدا، وقد بدت متأنقة في قميص ابيض وسراول مطابق مخصص ركوب الخيل أثناء تجولها في الساحة قبل حدث القفز ليلة السبت، بينما انضمت إلى جيسيكا سبرينغستين البالغة من العمر 26 عاما، ابنة بروس سبرينغستين، في المهرجان، والتي بدت أيضا أنيقة في ملابس مماثلة للفروسية.

 في وقت لاحق كانت جيسيكا تتنافس على حصانها في مهرجان جائزة "فيديليتي انفستمنتس" للجائزة الكبرى ليلة السبت. وقد بدت كلتيهما مرتاحتين تماما في مهرجان الشتاء للفروسية، الذي يقام في مركز بالم بيتش الدولي للفروسية حتى بداية أبريل/ نيسان، علمًا أنه يشارك بالحدث منافسين من جميع الأعمار في مجموعة من التخصصات على مدى 12 أسبوعا.

وقد نجحت ايف والتي تدرس حاليا بجامعة ستانفورت بقطع شوط كبير وتقديم انجازات في الفروسية على مدى سنوات من المنافسة الوطنية والدولية، وفي العام السابق، اشترت والدتها لورين باول-غوبس مزرعة تبلغ قيمتها 15 مليون دولار في ولينغتون حيث تتنافس وتتدرب في كثير من الأحيان مع ميسي كلارك، وتحتوي المزرعة على أربع غرف نوم وحمام سباحة مغطى طوله 40 قدم، وحظيرة منفصلة تتسع لنحو20 حصانًا، بالإضافة إلى حلبة تدريب على القفز.

 وفقا لمجلة "إنسايدر بزنس"، فقد شاركت إيف في مسابقات عدة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك مسابقات هامبتونز، كنتاكي، كندا والمملكة المتحدة، كما أنها تواعد بطل الفروسية والطالب بمدرسة ميامي الأعمال يوجينيو غرزا بيريز.

 وفي الوقت نفسه، تشارك جيسيكا في منافسات ومسابقات القفز بالجيل لسنوات، وقد نافست في حدث رويال وندسور هورس شو في الماضي، وفازت بكأس الذهب الأميركي، فضلا عن القفز والفروسية، فقد دخلت عالم الأزياء بعد أن لُقبت بـ"سفير غوتشي للفروسية".

 وكثيرا ما تتنافس إيف وجيسيكا ضد ورثة شباب آخرين، بما في ذلك جينيفر غيتس، ابنة بيل غيتس، وديستري سبيلبرغ، ابنة ستيفن سبيلبرغ.



إقرأ المزيد