أميرة السويد تشارك أطفال المدارس في بليكينغ يومًا جميلًا
صوت الإمارات -
أميرة السويد تشارك أطفال المدارس في بليكينغ يومًا جميلًا

أبدت أميرة السويد فيكتوريا سعادتها بالمشاركة في الأعمال الخيرية، في وجود الأطفال، حيث ذهبت الأميرة البالغة من العمر 40 عامًا، لتلتقي أطفال المدارس في بليكينغ. وارتدت الأميرة فيكتوريا معطفًا أزرق غامقًا من البازيا، ووشاحًا كبيرًا مزخرفًا وملونًا، وتحتهما قميصًا أبيض ناعمًا، أما شعرها رفعته بتسريحة كعكة بسيطة، وأكملت ذلك ببنطال من الجينز، وزوج من الأحذية الرياضية المريحة.

وذهبت إلى مدرسة المنطقة، حيث تحدثت مع الأطفال المنشغلين في العمل في الهواء الطلق، ودخلت إلى الفصل الفني، وأعربت عن إعجابها بلوحات الأطفال قبل طرحها للخارج. وبدأت الأميرة دعم هذا المشروع في عام 2017، حيث الترويج للطبيعة السويدية، وقد تزوجت الأميرة في عام 2010، وهي أم لطفلين.

معاناة أميرة السويد فيكتوريا:

وكشفت الأميرة عن أنها كانت تعاني من اضطرابات في تناول الطعام منذ عام 1997، وفي حديثها مع الناس، في مهمة قبل عيد ميلادها الأربعين في يوليو/ تموز الماضي، قائلة "كنت أرغب طوال الوقت في أن أفعل أكثر مما افعله واقعيا، كنت أحتاج إلى وقت لفرز الأشياء واستعادة رصيدي مرة أخرى، كنت بحاجة للتعرف على نفسي، واكتشاف أين كانت حدودي، وليس دفع نفسي باستمرار أكثر من اللازم".

 



إقرأ المزيد