شابة تروي قصة إنجابها طفلة وكيف صارت أمًّا من دون علمها
صوت الإمارات -
شابة تروي قصة إنجابها طفلة وكيف صارت أمًّا من دون علمها

كشفت شابة من مدينة دبلن في أيرلندا، كيفية إنجابها لطفلة على حين غرة في مطبخها خلال وقت سابق من هذا العام.

وقالت ميلوايس ميرفي "إنها لم تكن تعلم بأنها حامل حتى أنجبت طفلتها، "هاربر"، بوزن 459 غراما بعد مرور 26 أسبوعا على الحمل، حيث توقفت عن التنفس على الفور.

واعتقدت مورفي أن الآلام التي أحست بها ناتجة عن التهاب الزائدة الدودية وزيادة وزنها؛ ولكن من دون علمها، كانت ابنتها تنمو داخلها.

وبعد 3 أشهر من العناية المركزة، أصبحت طفلتها البالغة من العمر 5 أشهر الآن، بوزن 3.6 كغ، وهي تعيش مع مورفي وشريكها جيمس موليجان.

وعندما كانت مورفي مسترخية طوال الليل في المنزل وتشعر بالمرض، اعتقدت أمها، فيكتوريا، أنها تعاني من التهاب الزائدة الدودية؛ ولكن بعد أن سالت مياه الرحم أثناء وقوفها في المطبخ، أدركت والدتها ما كان يحدث، وفقا لما قالته مورفي في حديث مع "Irish Mirror".

ووُلدت ابنة مورفي قبل 14 أسبوعا من أوان الولادة، وبعد أسبوعين فقط من الحد الزمني للإجهاض في مركز الرعاية الوطنية NHC.

وقالت مورفي "كنت أعاني من ألم في الظهر ولم أستطع النوم، ولكن ذلك كان العارض الصحي الوحيد".

ووصفت الشابة مورفي شعورها بالصدمة لدى ولادة ابنتها في المطبخ، حيث لم تُصدق في صباح اليوم التالي أن لديها طفلة؛ ولكن عند رؤيتها، أحست على الفور بغريزة الأمومة، ثم اتصلت بوالدها لاختيار اسم لها.



إقرأ المزيد