ميلانيا ترامب تعلّق على ملابسها المثيرة للجدل خلال الجولة الأفريقية
صوت الإمارات -
ميلانيا ترامب تعلّق على ملابسها المثيرة للجدل خلال الجولة الأفريقية

اختتمت سيدة أميركا الأولى، ميلانيا ترامب جولتها في القارة السمراء، السبت، بإبداء تأييدها للقاضي ريت كافانو، الذي اختاره زوجها دونالد ترامب للانضمام إلى المحكمة العليا، وحثت الناس على أن يحدّوا من اهتمامهم بملابسها، موضحة أن رسالة جولتها التي شملت غانا ومالاوي كينيا ومصر هي أن تظهر للعالم "نحن مهتمون".
 
ونقلت وسائل إعلام عن عارضة الأزياء السابقة، أنها لا تتفق دائما مع تغريدات زوجها على "تويتر"وأنها تشاركه آراءها مباشرة حتى على الرغم من عدم استماعه دائما لنصيحتها.
 
وكانت تلك أول جولة رئيسية تقوم بها ميلانيا في الخارج بمفردها، كما كانت من المرات النادرة التي ترد فيها على أسئلة للصحافيين في مواضيع شتى، حيث أشادت السيدة الأولى التي كانت تتحدث في القاهرة، آخر محطة لها في جولتها، ببريت كافانو، الذي اختاره ترامب لعضوية المحكمة العليا، وقالت إنها سعيدة لحصول كافانو والسيدة التي كانت تتهمه على فرصة لسماعهما في أعقاب إدعاءات الاعتداء الجنسي قبل تصديق مجلس الشيوخ السبت، على تعيينه.
 
وقالت ميلانيا "إنني سعيدة بأنه تم الاستماع للدكتورة فورد. إنني سعيدة للاستماع للقاضي كافانو"، وذلك في إشارة إلى أستاذة علم النفس كريستين بلاسي فورد التي اتهمت كافانو بالاعتداء عليها جنسيا.
 
ولدى سؤالها عن خياراتها بشأن ملابسها، انتقدت ميلانيا حقيقة اجتذاب ملابسها اهتماما أكبر من عملها بشأن قضايا الأطفال، وقالت قبل أن تقف لالتقاط صور لها أمام بعض من أعظم المعالم المصرية "أتمنى أن يركز الناس على ما أفعله وليس على ما أرتديه".


 

 



إقرأ المزيد