نانسي بيلوسي رئيسة لمجلس النواب الأميركي للمرة الثانية
صوت الإمارات -
نانسي بيلوسي رئيسة لمجلس النواب الأميركي للمرة الثانية

أعيد انتخاب الديمقراطية نانسي بيلوسي الخميس، رئيسة لمجلس النواب الأميركي في عودة تاريخية لتولي ثالث أعلى منصب في السياسة الأميركية.

وستكون النائبة عن سان فرانسيسكو في سن 78 عاما، أول معارضة للرئيس الجمهوري دونالد ترامب الذي اصطدمت معه مرارا، وتعود بذلك إلى المنصب الذي شغلته بين 2007 و2010، حين أصبحت أول امرأة في التاريخ الأميركي تتولاه.

وانتخبت بيلوسي عضوا في مجلس النواب للمرة الأولى عام 1987، وشقت طريقها لتصبح زعيمة الديمقراطيين في المجلس اعتبارا من 2002، وهو المنصب الذي لا تزال تتولاه.

يذكر أن هذا الانتخاب يأتي مع أول جلسة للكونغرس بعد الإغلاق الجزئي للحكومة الفيدرالية الذي يدخل يومه الثالث عشر

قد يهمك أيضًا  :

انتخاب الرئيس دونالد ترامب يجعل جميع نساء العالم يتّحدون في طفرة كبيرة

ميريل ستريب تنتقد سخرية الرئيس الأميركي دونالد ترامب



إقرأ المزيد