العزل المنزلي للحامل المصابة بفيروس كورونا
انا حامل -

تصاب الحامل بالتوتر والترقب قبل الولادة في الحالات العادية، ولكن في هذه الأيام ومع انتشار فيروس كورونا يزداد الخوف والقلق إذا كانت الحامل مصابة بالمرض سواء ظهرت عليها كافة الأعراض أم بعضها.
وفي هذا المقال سيخبرنا الدكتور يحيى دوير أخصائي النساء والتوليد و وأخصائي تأخر الإنجاب والإخصاب المساعد وعضو الجمعية المصرية لعلم الأجنة والإخصاب المساعد ومدير قسم الاستقبال والطوارئ ونائب مدير مستشفى الشيخ زايد آل نهيان بإجراءات العزل المنزلي للحامل المصابة بفيروس كورونا:

أولًا: حتى لا تصاب الحامل بالذعر على جنينها، نؤكد لكِ سيدتي أن الأبحاث أكدت على أن فيروس كورونا لا ينتقل عن طريق السائل الأمينوسي أو المشيمة أو حليب الأم.

ثانيًا: لابد من عمل مسحة PCR للحامل المصابة وخاصةً في الشهور الأخيرة حتى تتمكن من المتابعة ودخول مستشفيات العزل في حالات الولادة.

ثالثًا: كيفية اختيار مكان العزل المنزلي للحامل المصابة بفيروس كورونا

لابد من اختيار غرفة تدخلها أشعة الشمس وذات تهوية جيدة حتى تساعد في قتل البكتيريا التي قد تتسبب في أذى مضاعف للحامل المصابة.

يفضل تخصيص دورة مياة خاصة بالحامل المصابة وتأمين ممر آمن من وإلى غرفة العزل.

رابعًا: طريقة تجهيز غرفة العزل المنزلي للحامل المصابة بفيروس كورونا

  • تجهيز كميات مناسبة من الأغطية و المفروشات و الملابس للسيدة المصابة.
  • تجهيز كمية من الكحول و المطهرات و المناديل.
  • الأدوية و العلاجات الموصوفة بمعرفة الطبيب سواء كانت علاجات الحمل التقليدية أو علاجات فيروس كورونا.
  • جهاز قياس حرارة (ترمومتر) زئبقي أو ديجيتال.
  • جهاز قياس نسبة الأكسجين بالدم.
  • جهاز جلسات الأكسجين حسب الحالة المرضية.
  • سلة مهملات.
  • وسائل تسلية كالكتب والانترنت أو أدوات لهوايات الحامل.

خامسًا:طريقة التعامل مع الأم الحامل المصابة بفيروس كورونا

  • يجب ألا نتعامل مع الأم المصابة على أنها مصدر عدوي و ألا نشعرها بذلك أو بالقلق علي الجنين لأن هذا يؤثر بالسلب علي نفسيتها و بالتالي قدرتها على العزل والتماثل للشفاء.
  • التجهيزات اليومية من أطعمة ومشروبات يُفضل أن تقدم كاملة مرة واحدة يوميًا في أدوات تستخدم مرة واحدة حتى نقلل فرص إصابة المرافقين للحامل.
  • يفضل التواصل المستمر مع الحامل المعزولة باستمرار عن طريق الفيديو كول و التقارب معها لأطول فترة ممكنه طوال اليوم.
  • تقوم الحامل المصابة بتطهير وتعقيم دورة المياة بالكلور المخفف قبل وبعد كل استخدام، وإذا كانت لا تملك القدرة على ذلك فيقوم شخص آخر بالمهمة بشرط ارتداء الزي الواقي الكامل.

سادسًا:متابعة الحالة المرضية للحامل المصابة

  • متابعة الحالة العامة للحامل المصابة و التأكد من الأعراض الجديدة يوميًا.
  • تسجيل قياس درجة الحرارة 3مرات يوميًا.
  • قياس العلامات الحيوية (النبض والضغط) يوميًا مع التدوين.
  • متابعة خريطة العلاج يوميًا واستشارة الأطباء المختصين.
  • متابعة حركة الجنين يوميًا، مع العلم أن في الغالب تكون حركة الجنين ليلًا أكثر منها في الصباح.
  • متابعة الانقباضات الرحمية أو أي أعراض أخرى مثل النزيف المهبلي أو تدفق الماء وإبلاغ طبيب النساء والتوليد على الفور.
  • متابعة الحالة المرضية و تقدمها باستخدام التحاليل المتعارف عليها في تشخيص و متابعة الإصابة بفيروس كورونا.

ويمكنك الاطلاع أكثر على تأثير فيروس كورونا على الحامل والمرضع

مع تمنياتنا لكِ ولجنينك بالصحة والعافية.



إقرأ المزيد