خبيرة نفسية تكشف أسباب الطلاق السريع والكوارث في الزواج
صوت الإمارات -
خبيرة نفسية تكشف أسباب الطلاق السريع والكوارث في الزواج

أوضحت المعالجة النفسية زينب مهدي أنه بعد فترة قصيرة جدا من الزواج بيحصل الطلاق ودي مشكلة الكتير بيشتكي منها اهم اسبابه، -الزواج هو علاقة أبدية ولا يستطيع أي شخص أن يفهم أصولها وشروطها بشكل كامل وبالتالي يقع كثير من الشباب في

دائرة الإعجاب المؤقت المنتهي بعد تلك الفترة التي يقررون أن يتزوجوا فيها وبعد أن تنتهي يتفاجأ الطرفان بأن ذلك الزواج غير موفق لأنه لم يتم دراسته بشكل علمي سليم لذا فالزواج له عدة شروط أهمها التأني ودراسة الشخصية دراسة جيدة والحكم بالعقل أكثر من العاطفة لأن القلب متقلب ويتبدل من حال إلى حال من وقت لآخر.

2- سبب الزيجة، وهذا محور أي علاقة زوجية لأنه كثير من الشباب يتزوج بهدف تفريغ جنسي فقط وهذه كارثة كبرى لأن الزواج ليس كل شيء فيه هو إشباع دافع جنسي ولكن السبب الرئيسي لأي علاقة زوجية لا بد أن يكون الاستقرار وبناء أسرة وإنجاب أطفال

3- الاستبصار لما أريد، بمعنى أنه لا بد لكل شاب وفتاة مقبلين على الزواج أن يعلموا جيدا ماذا يريدون من هذه الزيجة وما الذي سيعطونه حتى تستمر الحياة، وتحدث الكارثة الثانية وهي أن لكل شاب وفتاة منهما يرى الشيء الذي لا بد أن يفعله الطرف الآخر له ولا يرى ما الذي سيعطيه للطرف الآخر.

سرعة الزيجة والخوف من كشف الحقائق، فالتعارف يبدأ في أسبوع وينتهي بالزواج أين المنطق في هذا؟؟؟؟، كيف يحدث حب في أسبوع؟؟؟؟ وبالتالي هذه الزيجة تنتهى سريعا، لأن الحب يحدث بعد سنوات وعلى الأقل لابد من سنة أو اثنتين للخطوبة حتى ندرس بعضنا جيدا ونعرف عيوبنا ونتعامل معها ومن هنا نجد الطرفين يشعران بالخوف من كشف حقائقهما أمام الطرف الآخر ويزداد الخوف اكتر عند سقوط الأقنعة.

5- الفضول، كثير من الزيجات تتم بهدف دافع الفضول وحب الاستطلاع في معرفة تفاصيل حياة الآخر فقط

وليس بغرض الحياة الأبدية معه فالزيجة كلها تقوم على إرضاء الفضول وبالتالي النتيجة المحتومة هي الطلاق

قد يهمك أيضًا:

رئيس المجلس القومي للمرأة: القضاء على التطرف والإرهاب لن يحدث بمعزل عن الفن والإعلام

مايا مرسي تؤكد أن المرأة المصرية تعيش عصرَا ذهبيًا تحت قيادة السيسي



إقرأ المزيد