قواعد مشي قواعد مشي صارمة تتبعها نساء العائلة الملكية البريطانية داخل القصر اكتشفيها بنفسكتتبعها نساء العائلة الملكية البريطانية داخل القصر اكتشفيها بنفسك
صوت الإمارات -
قواعد مشي قواعد مشي صارمة تتبعها نساء العائلة الملكية البريطانية داخل القصر اكتشفيها بنفسكتتبعها نساء العائلة الملكية البريطانية داخل القصر اكتشفيها بنفسك

وضعت الملكة إليزابيث الثانية قواعد مشي صارمة يجب على نساء العائلة الملكية اتباعها داخل القصر خلال الفعاليات اليومية والمناسبات العامة بما فيها طريقة السير عند النزول عن الدرج لتناول الطعام، ووفقا لمجلة "ريدرز دايجست" فان تلك القواعد اتبعتها الأسرة الملكية في القرون الماضية ولا تزال حية حتى الآن، وتشمل أيضا دخول أفراد الأسرة بحسب ترتيبهم في خط العرش.وتنطبق القواعد بالنسبة للنساء على جميع أفراد العائلة الملكية من الإناث بما فيهن كاميليا زوجة ولي العهد الأمير تشارلز وكيت مدلتون زوجة الأمير وليام حفيد الملكة واتبعتها أيضا ميغان ماركل زوجة الأمير هاري الشقيق الأصغر للأمير وليام قبل أن يقرر الزوجان التخلي عن الحياة الملكية والاستقرار في الولايات المتحدة.

ولفتت المجلة نقلا عن مصادر قريبة من القصر الملكي إلى أن جميع أفراد الأسرة الملكية يلتزمون بشكل تام بقواعد حضور المأدبات وخاصة دخولهم غرفة الطعام بحسب ترتيبهم في خط العرش ما يعني أن الملكة تدخل أولا يتبعها زوجها الأمير فيليب فيما يدخل الأمير تشارلز بعدها وتتبعه زوجته كاميليا ثم يدخل الأمير وليام الثاني في خط العرش وزوجته كيت.وأشارت المجلة إلى أنه يتم تعليم نساء العائلة الملكية كيفية السير بطريقة "مهذبة وبروتوكولية" على الدرج في القصر الملكي لتناول الطعام أو حضور المناسبات العائلية أو الرسمية، لافتة إلى أنه يطلب منهن إبقاء ذقونهن موازية للأرض وأيديهن على جانبهن ولا يُسمح لهن بالنظر إلى الدرج أثناء المشي.

وأضافت المجلة أنه إذا كان هناك درابزين في أي من القصور الملكية فيجب أن يضعن أيديهن عليه بنعومة دون أن يمسكوا به بقوة وأن يحافظن على أصابع أقدامهن مستقيمة أثناء المشي والتحرك بوتيرة ثابتة، موضحة في تقريرها أن الملكة اليزابيث البالغة من العمر 94 عاما انتقائية جدًا بالنسبة لعدد الضيوف وأنها تحرص دائما على عدم وجود أكثر من 13 ضيفا في المآدب الملكية في قصر "بكنجهام."وقال خبير العائلة الملكية بول دامبير:"لا تسمح الملكة عادة بجلوس أكثر من 13 شخصا حول مائدة الطعام ليس لأنها تؤمن بالخرافات بل لأنه قد يكون أحد الضيوف يؤمن بذلك...على أية حال فان الملكة لديها بعض المعتقدات الخرافية إذ إنها على سبيل المثال تؤمن بالأشباح وتملك بعض التعاويذ السحرية الجالبة للحظ في حقيبتها"، مشيرًا إلى أن الملكة تشرف على إعداد قائمة الطعام في الموائد الملكية بنفسها وأنها تضع خطًا أحمر تحت الأطعمة التي لا تريدها في القائمة التي ترسل اليها.

قد يهمك ايضا

الكشف عن أسرار جديدة حول عشق الملكة إليزابيث الثانية للخيول

ملكة بريطانيا تُحرج ميغان ماركل بنشر صور من عيد ميلاد الأمير هاري

 



إقرأ المزيد