عارضة أزياء مصابة بمتلازمة داون تكسر الصورة النمطية لأصحاب المرض وعمرها عامان
صوت الإمارات -
عارضة أزياء مصابة بمتلازمة داون تكسر الصورة النمطية لأصحاب المرض وعمرها عامان

الحقيقة أن وكالات عرض الأزياء، بدأت تتجه اتجاهات مختلفة، فيما يتعلق بعارضات الأزياء، التى يتم اختيارهن، فبدأنا نرى عارضات أزياء فى سن كبير، وعارضات أزياء ممتلئات، كما بدأنا نرى عارضات أزياء كبار وصغار من أصحاب متلازمة داون، ووجدت وكالة عرض أزياء ما تبحث عنه بعد أن شاركت والدة الطفلة مارني بري صور ابنتها على الإنترنت.
وتبلغ مارني بري، المصابة بمتلازمة داون، عامين فقط وهي الآن من بين القليلات اللواتي يقومون بعرض الأزياء ويعانين من نفس المتلازمة، بحسب ما نشرته وكالة "سبوتنيك" الروسية.
 ومن جهتها وقالت والدة مارني، سارة بري، البالغة من العمر 46 عامًا، إنها تأمل أن ابنتها ستساهم في كسر المعتقدات والأكاذيب والمعلومات الخاطئة المرتبطة بمتلازمة داون، والمصابين بها، ولدى مارني متابعين كثيرين ما سمح لوكالة عرض الأزياء العثور عليها، وكشفت الأم أن ابنتها تصرفت بطبيعية أمام الكاميرات خلال أول جلسة تصوير.
 
ومن المحتمل أن تشارك مارني في عرض ملابس علامتين تجاريتين "Next" و"River Island"، وتابعت والدة مارني، "إني متحمسة للغاية، خاصة لرؤية مارني وهي تستمتع بالوقوف أمام الكاميرا"، كما قامت علامة أخرى شهيرة "JoJo Maman Bebe" الاتصال بالعائلة ومناقشة إمكانية قدوم مارني لجلسة تصوير بعد انتهاء قيود جائحة فيروس كوفيد 19.
وكشفت سارة بري، أنها لم تختر الإجهاض رغم خوفها الشديد من تربية طفلة تعاني من متلازمة داون، قائلة :" مارني تعيش حياة عادية، والكروموسوم الإضافي الذي تحمله هو ما يميزها ويجعلها من هي عليه الآن".
وخلصت سارة بري "أريد أن أقول لأي سيدة تتلقى الأخبار الصعبة أثناء حملها وتشعر بالقلق على المستقبل، كل شيء سيكون على ما يرام وليس هناك ما يدعو للخوف".

قد يهمك ايضا

أجمل إطلالات اللون الأحمر المستوحاة من جيجي حديد

سارة بريور تُعلن عن مزايا الأفوكادو في إبعاد التجاعيد



إقرأ المزيد