81 سنة متوسط عمر المرأة في أبوظبي وانخفاض الأمية بين الفتيات
صوت الإمارات -
81 سنة متوسط عمر المرأة في أبوظبي وانخفاض الأمية بين الفتيات

 كشف الإصدار السادس من كتاب "المرأة الإماراتية بين الأمس واليوم" عن انخفاض مؤشر الأمية بين الفتيات من عمر 15 إلى 24 سنة في أبوظبي إلى 0.4 %، فيما ارتفع متوسط عمر المرأة في العاصمة الإماراتية ليبلغ 81 سنة.وأظهر الكتاب الذي أصدره مركز الإحصاء - أبوظبي مجموعة من الأرقام والمؤشرات التي تعكس الكيفية التي نجحت فيها أبوظبي تغيير واقع المرأة على مستويات التعليم والصحة والقوى العاملة.

وعلى مستوى التعليم فقد بلغ عدد الطالبات المواطنات في مدارس إمارة أبوظبي 89736 طالبة، موزعات على 58124 طالبة في المدارس الحكومية و 31612 طالبة في المدارس الخاصة، في حين بلغ عدد المواطنات الملتحقات بالتعليم العالي 29128 طالبة بمتوسط نمو سنوي يقدر بـ 3,48 % خلال عامي 2015 و 2019.

ووصل عدد المعلمات المواطنات في إمارة أبوظبي في المدارس الحكومية والخاصة للسنة الدراسية 2018 – 2019 ما مجموعه 4035 معلمة، منهن 95,5 % في المدارس الحكومية، وتشكل المعلمات المواطنات ما نسبته 89,6 % من المعلمين المواطنين ذكور وإناثا.

وفي القطاع الصحي، تسجل المرأة في إمارة أبوظبي حضورا مميزا بهذا القطاع الحيوي والهام، حيث بلغ عدد المواطنات العاملات في هذا المجال 2343 مواطنة منهن 965 طبيبة و 415 ممرضة وقابلة و 166 طبيبة أسنان و 136 صيدلانية، فيما تعمل 661 مواطنة باختصاصات صحية مختلفة.

وفي سوق العمل، أثبتت المرأة في إمارة أبوظبي جدارتها، وبرهنت على أحقيتها بالتواجد في مختلف جوانب الحياة العملية، وكان الإبداع قرينا دائما لشغفها بالتميز، حيث ارتفعت نسبة الإناث المواطنات من مجموع القوى العاملة المواطنة بشكل ملحوظ بين عامي 1975 و 2019 من 2,2 % في عام 1975 إلى 37,8 % عام 2019 .

وتعمل غالبية المواطنات في مهنة الاختصاصيين بنسبة 35,8 % فيما كانت نسبتهن الكبرى في نشاط الإدارة العامة، والدفاع، والضمان الاجتماعي.

واستحوذ القطاع الحكومي على 79 % من المواطنات العاملات في عام 2019، فيما تحمل نسبة 51,2 % من المواطنات العاملات شهادة البكالوريوس.

قد يهمك ايضا

جامعة دمياط تحصد المركز الأول في المشروع القومي لمحو الأمية
محمد بن زايد يؤكّد حريصون على تعزيز علاقاتنا مع دول أفريقيا



إقرأ المزيد