إطلاق حملة "الفتيات مستعدّات" بالتزامن مع يوم المرأة الإماراتية
صوت الإمارات -
إطلاق حملة الفتيات مستعدّات بالتزامن مع يوم المرأة الإماراتية

أطلقت LEGO الشرق الأوسط اليوم حملتها العالمية «الفتيات مستعدّات» في المنطقة، ضمن إطار جهود LEGO الرامية لتحفيز مزيد من الفتيات على الاهتمام بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات من خلال اللعب. وقبيل حلول يوم المرأة الإماراتية، تم إطلاق الحملة خلال فعالية خاصة أقيمت في «مركز دبي للفلك»، وشاركت فيها نورا المطروشي، أول رائدة فضاء عربية، وعائلة المخترعة الإماراتية الشابة فاطمة الكعبي وشقيقتها الصغرى شيخة الكعبي.
وفي إطار حملة «الفتيات مستعدّات» الهادفة إلى تكريم إنجازات الفتيات في كل مكان، وقع اختيار مجموعة LEGO على ثلاث فتيات من جنسيات وخلفيات مختلفة يُساهمن في المجتمع المحلي ويعملن على تغيير العالم، ليتم تقديمهن عبر سلسلة من مقاطع الفيديو التي تشمل دولة الإمارات أيضاً.
ومن بين المشاركات الشقيقتان فاطمة وشيخة الكعبي، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها فتاتان إماراتيتان ضمن فيديو لحملة عالمية من مجموعة LEGO. وخلال مؤتمر صحفي، تم الكشف عن الفيديو الذي سلّط الضوء على الفتاتين اللتين تحدثتا عن حُبّهما للفضاء وشغفهما بابتكار أفكار جديدة في الحياة باستخدام مكعبات LEGO، وهو الأمر الذي تأكد من خلال الكشف عن نموذجهما لمركبة «مارس روفر» المصممة باستخدام مكعبات LEGO، والتي تأمل الفتاتان أن تشاهدانها يوماً ما في مهمة عربية على سطح المريخ.
وتهدف حملة «الفتيات مستعدّات» إلى تمكين الفتيات في دولة الإمارات والعالم وتشجيع المزيد منهنّ على استكشاف وتطوير اهتماماتهن وميولهن الشخصية. كما تُمثل الحملة دعوة من مجموعة LEGO لدعم اهتمامات الفتيات وطموحاتهن الإبداعية. وتهدف أيضاً إلى تسليط الضوء على القيود الصعبة التي يفرضها التمييز بين الجنسين، وإلى توجيه التركيز نحو الدور الذي يمكن أن يسهم به المجتمع على نطاق أوسع في تشجيع طموحات الفتيات.
وركز المؤتمر الصحفي على تسليط الضوء على إنجازات الفتيات حول العالم، حيث تحدثت نورا المطروشي في كلمتها الرئيسية عن تجربتها المتميزة كأول رائدة فضاء إماراتية، بالإضافة إلى مشاركة فاطمة وشيخة الكعبي. كما عرضت الفعالية بناء المركبة الفضائية التي صممتها الفتاتان أمام الحضور.
وقالت مديرة التسويق في LEGO الشرق الأوسط وأفريقيا أورسولا بيغانسكا: «أظهر لنا (تقرير اللعب الممتع) أن نسبة 80% من الآباء على مستوى العالم يؤكدون أن معاملتهم للأطفال تختلف بحسب الجنس. ومن المألوف أن تكون الألعاب المتعلقة بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات مرتبطة بالفتيان. ولا يقتصر هدفنا من إطلاق حملة (الفتيات مستعدّات) على تشجيع الفتيات على تحقيق أحلامهن، بل نسعى لتسليط الضوء على ما يمكن أن يقدمه العالم لدعم طموحاتهن وإنجازاتهن».
وقالت رائدة الفضاء العربية الأولى نورا المطروشي: «تُمثل حملة (الفتيات مستعدّات) مبادرة مهمة تقدم للفتيات رسالة قوية تؤكد ثقة العالم بقدراتهن. وبغض النظر عن نوعية الاهتمامات، يمكن للفتيات تحقيق إنجازات عظيمة اعتماداً على دعم الوالدين والمعلمين والأصدقاء والمجتمع ككلّ. وباعتباري أول رائدة فضاء إماراتية، أفخر بمشاركتي في تحفيز الفتيات اللواتي يرغبن باستكشاف اهتمامات جديدة، خاصة من يطمحن إلى خوض مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات».
وقالت المخترعة الإماراتية الشابة فاطمة الكعبي: «ساعدني البناء باستخدام مكعبات LEGO منذ صغري على استكشاف طرق مختلفة للتعبير عن ذاتي. وكان بناء المركبة الفضائية مع أختي الصغرى وسيلة رائعة لمشاركة شغفنا بالفضاء، فاكتشفت إمكانية تشجيعها على الإبداع عبر بناء شيء خاص بنا ويعكس شخصيتنا. ويسعدني أن أكون جزءاً من حملة (الفتيات مستعدّات)، كما أتطلع إلى تحفيز الأخريات على تقديم الإبداعات التي تعبر عن طموحاتهن».

وقـــــــــــــــــــد يهمك أيــــــــــــــــضًأ :

الشيخة فاطمة بنت مبارك توجه بإطلاق شعار يوم المرأة الإماراتية لعام 2021

الشيخة فاطمة توجه بإطلاق شعار يوم المرأة الإماراتية 2021



إقرأ المزيد