ينظمها مؤتمر أكاديمية دبي العالمية الثنائية لباثولوجيا الجلد والليزر والطب التجميلي 11 فبراير المقبل .. "أمسية النخبة النسائية" تستكشف دور المرأة الإماراتية في التنمية المجتمعية للخمسين القادمة
وكالة أخبار المرأة -
دبي - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

ينظم مؤتمر أكاديمية دبي العالمية الثنائية لباثولوجيا الجلد والليزر والطب التجميلي (دياد - ديال)، "أمسية النخبة النسائية" التي ستناقش دور المرأة الإماراتية في التنمية المجتمعية في الخمسين عاماً القادمة، وذلك بحضور معالي حصة بنت عيسى بوحميد وزيرة تنمية المجتمع، التي ستثري النقاش حول إنجازات المرأة الإماراتية في مجال التنمية المجتمعية، وما حققته من أدوار، وما هو متوقع منها في الخمسين القادمة من عمر الاتحاد.

 
تقام الأمسية في فندق "الريتز كارلتون" بمركز دبي المالي مساء الجمعة 11 فبراير 2022، والتي ستتيح مجالاً واسعاً لمعرفة الفرص الجديدة المتاحة للمرأة الإماراتية في الخمسين القادمة من عمر الاتحاد.
وأوضحت الدكتورة فايزة آل علي استشاري الأمراض الجلدية ورئيسة المؤتمر، أن الأنشطة المجتمعية توازي في أهميتها المؤتمرات العلمية، ولذلك يحرص مؤتمر أكاديمية دبي العالمية الثنائية لباثولوجيا الجلد والليزر والطب التجميلي، على إقامة مثل هذه الفعاليات ومشاركة النخب النسائية فيها.

 
وأكدت أن فعاليات هذه الأمسية ستتضمن جلسة حوارية مع نخبة نسائية وشخصيات مهمة من صانعات القرار في الدولة، لمناقشة عدة محاور منها وضع المرأة في استراتيجية الإمارات القادمة والدور التنموي بين المجتمع والمرأة، بالإضافة إلى التحديات القادمة في تكوين شخصية المرأة الإماراتية.
وأشارت الدكتورة فايزة إلى أن هذه الأمسية ستقام برعاية شركة لوريال، وهي إحدى أكبر شركات الناشطة في مجال الأمراض الجلدية والأدوية والعناية التجميلية، ولها العديد من المراكز البحثية والابتكارات وبراءات الاختراع. كما أنها من الشركات التي تسعى للتنمية المستدامة، وتمتنع عن التجربة على الحيوانات، وتساهم في التنمية المجتمعية من خلال العديد من الأنشطة مثل إنشاء جوائز لوريال - اليونسكو للمرأة في العلوم لتحسين وضع المرأة في العلوم، من خلال تكريم الباحثات البارزات اللواتي ساهمن في التقدم العلمي.
وذكرت الدكتورة فايزة آل علي، أن الجلسة ستكون فرصة للتعرف على ما يمكن أن تساهم به كل جهة في تنمية المجتمع، سواء أكانوا أفرادًا أو شركات أو مؤسسات. حيث أن التنمية هي مسؤولية تقع على عاتق الجميع.



إقرأ المزيد